Welcome to EverybodyWiki 😃 ! Nuvola apps kgpg.png Log in or ➕👤 create an account to improve, watchlist or create an article like a 🏭 company page or a 👨👩 bio (yours ?)...

هذه المقالة عن أحداث جارية

سارة حجازي

من EverybodyWiki Bios & Wiki
اذهب إلى:تصفح، ابحث

خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Unsubst".

خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Unsubst". خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Unsubst". خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Unsubst".

سارة حجازي
خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Separated entries".

معلومات شخصية
اسم الولادة
الميلاد خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Separated entries".
الوفاة خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Separated entries".
سبب الوفاة انتحار
مكان الدفن خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Separated entries".
قتله
المعمودية
تاريخ الاختفاء
مكان الاعتقال
الإقامة
مواطنة
العرق
نشأ في
لون الشعر
الطول
الوزن
المحيط
استعمال اليد
الديانة
عضو في
مشكلة صحية
الزوج/الزوجة
الشريك
أبناء
عدد الأولاد
الأب
الأم
إخوة وأخوات
عائلة
مناصب
الحياة العملية
المدرسة الأم
تخصص أكاديمي
شهادة جامعية
مشرف الدكتوراه
تعلم لدى
طلاب الدكتوراه
التلامذة المشهورون
المهنة
الحزب
اللغة الأم
اللغات
سنوات النشاط 2017-2020
مجال العمل
موظف في
سبب الشهرة نسوية، رفع علم المثليين في حفل مشروع ليلى الغنائي
أعمال بارزة
تأثر بـ
الثروة
التيار
الرياضة
بلد الرياضة
تهم
التهم
الخدمة العسكرية
الولاء
الفرع
الرتبة
القيادات
المعارك والحروب
الجوائز
التوقيع
خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Separated entries".
المواقع
الموقع
IMDB
[[s:ar:خطأ لوا في package.lua على السطر 80: module 'Module:Wikidata2/Math' not found.|خطأ لوا في package.lua على السطر 80: module 'Module:Wikidata2/Math' not found.]]  - ويكي مصدر

سارة حجازي (1990 - 13 يونيو 2020) ناشطة مثلية مصرية.[١] اعتُقِلَت وسُجِنَت وتعرضت لتعذيب بدني ونفسي قاس في السجن في مصر لمدة ثلاثة أشهر بعد أن رفعت علم قوس قزح في حفل موسيقي كان يحييه فريق مشروع ليلى في 2017 في القاهرة. طلبت اللجوء إلى كندا بينما كانت تعاني من اضطراب ما بعد الصدمة من تجربة التعذيب التي تعرضت لها في سجون مصر، وقدمت سارة شهادة عن تجربتها في السجن والتعذيب بعد لجوئها في كندا وصفت فيها[٢] ما تعرضت له من تعذيب بالكهرباء، وأن زميلاتها أُمِرْنَ بالتحرش بها جنسيًا، مما سبب لها حالة من الاكتئاب استمرت حتى انتحارها في الثالث عشر من يونيو 2020 في منزلها بكندا،[٣] [٤] والذي تركت قبله رسالةً عن أسباب انتحارها.[٥]

حضرت سارة حجازي في 22 سبتمبر 2017 حفلة موسيقية لفرقة مشروع ليلى، وهو فريق روك بديل مغنيه حامد سنو أعلن مثليته عن طريق برنامج "شباب توك". قُبِضَ عليها مع زميلها أحمد علاء ومجموعة ممَّن كانوا في الحفلة آنذاك للتلويح بعلم قوس قزح لدعم الفرقة ومجتمع الميم المصري،[٦] مما ادى لاثارة حالة من الثورة الاعلامية في مصر والعالم العربي مناشدين بأتخاذ الاجراء اللازم تجاهها [٧] وقد تركت رسالة قبل انتحارها معلنة عن كونها تسامح كل من آذاها "إلى العالم كنت قاسيًا لحد عظيم ولكني أسامح".[١]

حياتها[عدل]

هي الأكبر بين إخواتها الأربعة وتنحدر عائلتها من الطبقة المتوسطة وبعد وفاة والدها أستاذ العلوم، ساهمت سارة في رعاية أشقائها مع والدتها. عملت سارة كإخصائية في تكنولوجيا المعلومات. الناشطة المصرية في 2013 انضمت إلى "حزب العيش والحرية" وتعتبر إحدى مؤسسيه، يتمسك بشعارات ثورية تطالب بإرساء الديمقراطية 'التشاركية ' وبالقضاء على كافة أشكال التمييز في المجتمع. [٨] [٩] [١٠]

سجنها[عدل]

خلال حضورها حفل مشروع ليلى المقام في مصر يوم 22 سبتمبر 2017، قامت سارة برفع علم قوس قزح تأييدًا لمطرب الفرقة الرئيسي حامد سنو الذي أعلن عن توجهه المثلي قبل سنوات، وبعدها صرحت سارة عن توجهه المثلي لتكون أول مصرية تعلن مثليتها علنًا. ترتب على الواقعة إجراءات قمعية ضد مجتمع الميم في مصر منها منع الفرقة اللبنانية من تأدية الحفلات في مصر وإلقاء القبض على مجموعة أشخاص من المشاركين في رفع العلم، منهم سارة ووجهت لهم اتهامات "الدعوة إلى الفجور."[١١] [١٢] [١٣]

تعرضت سارة للتعذيب بالصعق الكهربائي، والتهديد بإيذاء أفراد عائلتها إذا تحدثت عن ما يجري لها داخل السجن والتحرش الجنسي من قبل رجال الشرطة خلال فترة حبسها. [١٤] [١٥] وبعد ثلاثة أشهر من الحبس الاحتياطي، وجهت المحكمة تهمة "الانضمام لجماعة محظورة تهدف لزعزعة ثوابت المجتمع"، وقررت محكمة الجنايات الإفراج عن المتهمين سارة حجازي وأحمد علاء بكفالة قدرها 1000 جنيه مصري لكل منهما. [١٦]

وفاتُها[عدل]

قبل انتحارها في يوم 13 يونيو 2020 في مدينة تورنتو الكندية[١٧] تركت سارة حجازي رسالة تقول فيها: إلى أخوتي، حاولت النجاة وفشلت، سامحوني. إلى أصدقائي التجربة قاسية وأنا أضعف من أن أقاومها، سامحوني. إلى العالم كنت قاسيا إلى حد عظيم! ولكني أسامح.

وقد تم الإبلاغ عن انتحارها في العديد من وكالات الأنباء[١٨][١٩] وقد نشرت مجلة سبرينغ الاشتراكية الكندية نعيًا لحجازي من كتابة فاليري لانون:

"أتذكر قولها: لم أشعر أبدًا بالحياة كما كانت أثناء الثورة ". على شرفها، ولتحقيق إحساسنا بالحياة، من واجبنا مواصلة القتال من أجل الثورة هنا وفي مصر وكل العالم[٢٠]

.

المراجع[عدل]

  1. ١٫٠ ١٫١ خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  2. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  3. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  4. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  5. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  6. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  7. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  8. سارة حجازي: كيف تحول موت الناشطة المصرية إلى سجال "فكري ديني"؟، بي بي سي نسخة محفوظة 17 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  9. مصر- صدمة بعد انتحار الناشطة المثلية سارة حجازي في كندا، دويتش فيله عربي نسخة محفوظة 16 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  10. سياسة ثم سجن فانتحار أعقبه جدل.. القصة الكاملة لسارة حجازي، مصر العربية نسخة محفوظة 20 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  11. جدل حاد في مصر.. والسبب فرقة "مشروع ليلى" اللبنانية، دويتش فيله عربية نسخة محفوظة 15 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  12. القبض على سبعة في مصر بعد رفع علم المثلية الجنسية في حفل غنائي، بي بي سي نسخة محفوظة 16 يوليو 2019 على موقع واي باك مشين.
  13. حفل "مشروع ليلى" بالقاهرة: جدل على هامش الرقص والغناء، العربي الجديد نسخة محفوظة 3 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  14. سارة حجازي: قصة الناشطة المصرية التي تركت رسالة للعالم قبل وفاتها، بي بي سي عربي نسخة محفوظة 17 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  15. عام على موقعة «الرينبو»: نظام يعتقل، وإسلاميون يصفّقون، سارة حجازي، مدى مصر نسخة محفوظة 16 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  16. Sara Hegazy, Ahmed Alaa released on bail after 3 months in pretrial detention in ‘rainbow flag’ case, Mada Masr نسخة محفوظة 19 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  17. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  18. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  19. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".
  20. خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "citation/CS1".

خطأ: لا توجد وحدة بهذا الاسم "Portal".


This article "سارة حجازي" is from Wikipedia. The list of its authors can be seen in its historical and/or the page Edithistory:سارة حجازي. Articles copied from Draft Namespace on Wikipedia could be seen on the Draft Namespace of Wikipedia and not main one.